Monday, November 23, 2015

ملكوت السماء في متناول اليد؛ جون لينون

ترجمة: سماح جعفر




عزيزتي بيث؛


أشكرك على رسالتك وأفكارك الطيبة. عندما قرأتِ أننا في الهند بحثًا عن السلام، الخ، ذلك لم يعني أننا بحاجة للإيمان بالرب أو يسوع - لدينا إيمان كامل بهما؛ الأمر كما لو أنك كنتِ ذاهبة للمكوث مع بيلي غراهام لفترة قصيرة - فقد تصادف أن الغورو (معلمنا) خاصتنا هندي - فكان من المنطقي أكثر أن نذهب إلى الهند - موطنه. وهو حاصل أيضًا على دورات في أوروبا وأمريكا - وربما نذهب إلى بعض هذه الأماكن أيضًا - لنتعلم - ولكي نكون قربه.

التأمل التجاوزي لا يتعارض مع أي دين - لأنه يقوم على الحقائق الأساسية لجميع الأديان - إنه القاسم المشترك. قال يسوع: "إن ملكوت السموات هو في داخلك" - وكان يقصد تمامًا أن - "مملكة السماء في متناول اليد" - ولن تأتي بعد وقت بعيد - أو بعد الموت - ولكن الآن.

التأمل يأخذ العقل إلى مستوى من الوعي، وهو النعيم المطلق (الجنة) ومن خلال الاتصال الدائم بتلك الحالة - "السلام الذي يفوق كل عقل" - نصبح تدريجيًا في تلك الحالة حتى عندما لا نتأمل. كل هذا يعطينا تجربة فعلية من الرب - وليس من خلال التجرد أو التخلي - عندما كان يسوع يصوم في الصحراء لمدة 40 يومًا و ليلة كان يمارس شكلًا من أشكال التأمل - وليس فقط الجلوس في الرمال والصلاة - ومع ذلك أن أكون مسيحيًا حقيقيًا - هو ما أحاول أن أكونه بكل إخلاص - وذلك لا يمنعني من الاعتراف ببوذا - محمد - وجميع رجال الرب العظماء. بارك الرب فيك.



بحب،
جون لينون